صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر تشهد إطلاق حملة "مليون وواحد" التابعة لـ "ستريت تشايلد يونايتد"

CPO Content Area

HH Attends Street Child United Event

صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر تشهد إطلاق حملة "مليون وواحد" التابعة لـ "ستريت تشايلد يونايتد"


دوحه , قطر, الأحد, نوفمبر 27, 2022
Tags: 
QF

 شهدت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، اليوم، إطلاق حملة "مليون وواحد" التابعة لمؤسسة "ستريت تشايلد يونايتد"، وذلك في "مبنى دراسات" بالمدينة التعليمية. تهدف هذه الحملة العالمية إلى لضمان تسجيل ولادة مليون طفل وواحد، ممن يعيشون بلا مأوى من جميع أنحاء العالم.

كما حضر اطلاق الحملة سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، إلى جانب عدد من ممثلين عن المؤسسات الشريكة والداعمة.

 

وأعلن جون ورو، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ "ستريت تشايلد يونايتد" عن إطلاق هذه المبادرة التي ستُكرّس إرثًا إنسانيًا مُستدامًا، كثمرة نجاح بطولة كأس العالم للأطفال الدوحة 2022، التي أقيمت مؤخرًا بالتعاون مع مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.  

وتحدّث جون ورو، عن هذه المبادرة قائلًا:"تشير التقديرات إلى أن حوالي مليار شخص ليس لديهم هوية، أكثر من نصفهم هم من الأطفال الذين حُرموا من حقوقهم الإنسانية الأساسية ومن خدمات التعليم والرعاية الصحية والرعاية الاجتماعية. بدون وثائق قانونية كشهادة الميلاد، يبدو هؤلاء الأطفال وكأن لا وجود فعلي لهم، والطريقة الأمثل لتغيير هذا الواقع، هو تسجيل تاريخ ميلادهم.

وأضاف: "تعد حملة مليون وواحد" أكثر المبادرات الطموحة حتى الآن، ولكننا نؤمن أنه بدعم من شركائنا يمكننا تحقيق هذه المبادرة التي من شأنها أن تحدث تغييرًا فعليًا في واقع الأطفال المحرومين وأن تمنحهم الحق في أن يعيشوا الحياة التي يستحقونها".

من المقرر أن تُقام هذه الحملة في الفترة الزمنية الممتدة بين بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 ™ وبطولة كأس العالم ™2026 FIFAفي أمريكا الشمالية، وستكون بمثابة تعاون بين مختلف الجهات وتوحيد للجهود في مختلف الفعاليات، وذلك على مدار السنوات الأربع المقبلة، والتي سيتخللها أيضًا بطولة كأس العالم للكريكيت للأطفال 2023 في الهند، وألعاب أطفال الشوارع 2024، باريس وبطولة كأس العالم للأطفال 2026 في أمريكا الشمالية.

كما تعمل "ستريت تشايلد يونايتد" جنبًا إلى جنب مع الجمعية المعنية بأطفال الشوارع، "تويبوكس"، و"الأيادي المسلمة"، و50 منظمة غير ربحية أخرى تعمل بشكل مباشر مع الشباب المهمشين في الدول، وذلك لتحقيق هذا الهدف.